الأخبار

إنطلاق معرض القاهرة الدولي للجلود .. 2 مارس المقبل

كتب:محمد عبد الفتاح الوافي 

 

نظمت غرفة صناعة الجلود باتحاد الصناعات، بالتعاون مع شركة بيراميدز للمعارض، مؤتمراً للإعلان عن تفاصيل الدورة السادسة عشر من معرض القاهرة الدولي للجلود، والمقرر إقامته في الفترة من 2 إلى 4 مارس المقبل.

حضر المؤتمر جمال السمالوطي رئيس غرفة صناعة الجلود باتحاد الصناعات، شريف يحيي رئيس شعبة الأحذية والمصنوعات الجلدية بالغرفة التجارية بالقاهرة، محمد مهران رئيس شعبة أصحاب المدابغ بغرفة القاهرة، محمود سرج رئيس المجلس التصديري للجلود، هشام جزر عضو مجلس إدارة غرفة دباغة الجلود، و محمد الشريف رئيس شركة بيراميدز للمعارض، وأعضاء مجلس إدارة غرفة صناعة الجلود وسط حضور كبير من أعضاء الجمعية العمومية للغرفة.

واتفقت منظمات الأعمال الستة المشاركة في المؤتمر على تدشين لجنة عليا لإدارة وتنمية قطاعي صناعة ودباغة الجلود في مصر في بادرة هي الأولى من نوعها التي تتكاتف فيها جميع الكيانات الصناعية الممثلة لقطاع الجلود في كيان واحد.

قال جمال السمالوطي رئيس غرفة صناعة الجلود خلال المؤتمر إن تدشين لجنة عليا لإدارة القطاع تساعد على اتخاذ قرارات سريعة من شأنها تطوير القطاع وزيادة قدرته التنافسية محلياً وعالمياً وزيادة التواصل مع الجهات الحكومية لحل الأزمات التي تواجه هذه الصناعة الهامة.

وأضاف السمالوطي أن اللجنة سيكون لها دوراً بارزاً في حل أزمة نقص إرتفاع الخامات وزيادة أسعارها وذلك من خلال إنشاء شركات مساهمة لتوفير مستلزمات الانتاج لصناعة الأحذية والمنتجات الجلدية ولتوفير الكيماويات اللازمة لدباغة الجلود، مؤكداً أن هذه الشركات سيكون من شأنها أيضاً مساعدة المصانع العاملة في القطاع في تسويق منتجاتها داخلياً وخارجياً، مشيراً إلى أن اللجنة ستجد دعم ومساندة من الدولة.

و أكد شريف يحيي رئيس شعبة الأحذية والمنتجات الجلدية فى غرفة القاهرة التجارية أنه منذ توليه مهام الشعبة منذ أكثر من 11 عاماً يرى أنه لابد من التكامل بين صناع وتجار الأحذية والمنتجات الجلدية وأصحاب المدابغ ولايمكن العمل في جزر منعزلة، مشيراً إلى أن غرفة صناعة الجلود هي المنوطة أن تتحدث عن الصناعة بشكل مباشر وقوي وشهدت السنوات الماضية شراكة قوية بين الغرفة وشعبة الأحذية والمنتجات الجلدية بالغرفة التجارية والمجلس التصديري للجلود في مناقشة عدد من الملفات الهامة والمساهمة اتخاذ قرارات ساعدت على تنمية القطاع منها القرار 304 لسنة 2011 والخاص بحظر تصدير الجلود الخام والمدبوغة بحالتها الرطبة، وكذلك إدارج الاحذية بالقرار الوزاري رقم 43 لسنة 2016 والمصنوعات الجلدية بالقرار رقم 44 لسنة 2019 .

وأوضح رئيس شعبة الأحذية والمنتجات الجلدية بغرفة القاهرة، أن رؤية الشعبة تلاقت مع رؤية غرفة صناعة الجلود برئاسة جمال السمالوطي في ضرورة التكاتف والتناغم في التواصل مع الجهات الحكومية مشيرا إلى أن السمالوطي حرص على تواجده في اجتماع الغرفة مع وزيرة الصناعة لمناقشة الأمور التي تهم القطاع فضلاً عن الاستعانة بالشعبة في التعاون مع وزارة التموين لإدراك قوة الاتحاد العام للغرف التجارية في التعامل مع هذه الوزارة بصورة لصيقة.

وأضاف يحيي أن الهدف من اللجنة العليا لإدارة قطاعي صناعة ودباغة الجلود، هو تواجد جميع منظمات الأعمال المنوطة بالقطاع تحت مظلة واحدة مما يساعد في تضافر الجهود لهدف واحد هو الإرتقاء بهذه الصناعة، مشيراً إلى ان اللجنة ستخطط للتواصل مع جميع الوزارات سواء التموين أو الصناعة والتجارة الخارجية أو المالية، مؤكداً أن اللجنة ستخطط أن تضم في عضويتها الجهات المهتمة بتنمية القطاع منها جهاز تنمية المشروعات وحماية المستهلك .

قال محمود سرج رئيس المجلس التصديري للجلود إن 2022 ستشهد بداية قوية للقطاع من خلال التكامل بين جميع الكيانات المسئولة عن الجلود في مصر وذلك لأنها اجتمعت على هدف واحد وهو تحقيق فائدة وطفرة في القطاع، مشيراً إلى أن المجلس بدوره سيقوم بمساعدة المصانع على التصدير وفتح أسواق جديدة.

وأكد أن الدولة تقدم في الوقت الراهن حوافز تشجع على زيادة التصدير حيث يصل إجمالي الدعم التصديري للمشروعات الصغيرة إلى ما يقرب من 32%، حيث يصل دعم الصادرات إلى 18% من قيمة الفاتورة إلى جميع دول العالم يضاف إليها 9% للتصدير للدول الإفريقية، فضلاً عن دعم خاص للتصدير من الروبيكي حيث يتم إضافة دعم تصدير من 2 إلى 5%، كما أن هناك ميزة أخرى للشركات الصغيرة التي تصدر لأول مرة حيث ستحصل على دعم إضافي 2% .

ووجه هشام جزر عضو مجلس إدارة غرفة دباغة الجلود الشكر لغرفة صناعة الجلود لدورها في تجميع هذه الكيانات في مؤتمر واحد لأول مرة مؤكداً أن هناك تغييرات كبيرة في الاقتصاد العالمي بعد جائحة كورونا وتسبب ذلك في ارتفاع أسعار الشحن والخامات مشيراً إلى أن هذه فرصة كبيرة لتغطية السوق المحلي من الخامات، والسعي لزيادة الصادرات .

وطالب جزر بضرورة الإهتمام بالتدريب وفتح مدارس جديدة لتخريج عمالة ماهرة لسوق العمل تساعد في زيادة الإنتاجية ورفع كفاءة المنتج مما يساعد في زيادة الصادرات مشيراً إلى إلى أن التكامل بين صناع الجلود وأصحاب المدابغ سيساهم في تحقيق الأهداف المطلوبة وتحقيق التنمية المنشودة خاصة في ظل الدعم الكبير من القيادة السياسية للقطاع.

قال محمد مهران رئيس شعبة الجلود وأصحاب المدابغ بالغرفة التجارية إن الصناعة والدباغة وجهان لعملة واحدة وستشهد الفترة المقبلة زيادة في التواصل والترابط لإزالة أي عراقيل تواجه تنمية القطاع.

من جانبه قال محمد الشريف رئيس شركة بيراميدز للمعارض إن معرض القاهرة الدولي للجلود في دورته السادسة عشر سيقام في الفترة من 2 إلى 4 مارس المقبل، ويجمع بين كبار صناع الجلود في مصر والوطن العربي مشيرا إلى أن هناك عدد من الشركات الأجنبية طلبت بالفعل المشاركة في الدورة المقبلة من دول الهند والصين وتركيا.

وأكد أن الشركة تهدف أن يكون لها دور في مساعدة المصانع المحلية على فتح أسواق جديدة ونفاذ منتجاتها لجميع دول العالم، مشيراً إلى أنه سيتم توفير شركات شحن في المعرض لتسهيل عملية التصدير للشركات .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى