الأخبار

“عصام سعد” يتفقد اعمال إنشاء مجمع للخدمات الحكومية بقرية الزرابي بأبوتيج

كتبت منال تادرس

 

تفقد اللواء عصام سعد محافظ أسيوط أعمال إنشاء مجمع الخدمات الحكومية بقرية الزرابي التابعة لمركز أبوتيج للوقوف على نسب التنفيذ وذلك في إطار متابعته الدورية لمشروعات المبادرة الرئاسية حياة كريمة بمرحلتها الجديدة المشروع القومي لتطوير الريف المصري الذي أطلقه فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية للإرتقاء بالمستوى الإقتصادي والإجتماعي والبيئي والصحي للأسر الأكثر إحتياجًا لإحداث تنمية شاملة بتلك القرى وتمكينها من الحصول على الخدمات الأساسية بما يتناسب مع المشروعات القومية التي تنفذها الدولة المصرية وفقا لرؤية مصر 2030 للتنمية المستدامة … رافقه خلال الجولة التفقدية المهندسة هبة المنشاوي مدير تنفيذ مشروعات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” بجهاز تعمير وسط وشمال الصعيد والمهندس مصطفى عبدالفتاح مدير عام فرع هيئة الابنية التعليمية بأسيوط ويسري كامل رئيس مركز ومدينة أبوتيج وبعض مهندسي الشركات المنفذة لمجمع الخدمات.

حيث تفقد المحافظ أعمال إنشاء مجمع الخدمات الحكومية ضمن مشروعات مجمعات الخدمات التي ينفذها جهاز تعمير وسط وشمال الصعيد بقرى مركز أبوتيج للإرتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين وخاصة كبار السن وتوفيراً للوقت والجهد واستمع إلى شرح من مسئولي جهاز التعمير لمراحل التنفيذ بالمشروع الذي يتكون من 3 طوابق ويجري تنفيذه بتكلفة 10 مليون جنيه واطمأن على معدلات ومراحل التنفيذ.

وأكد محافظ أسيوط أن المجمعات الحكومية سوف تنهى معاناة سكان القرى في الحصول على الخدمات الحكومية وتفتح الباب أمام استفادتهم من جهود الدولة في ملف التحول الرقمي والحصول على الخدمة بسهولة ويسر موضحاً أن جهاز تعمير وسط وشمال الصعيد يقوم بتنفيذ مجمعات الخدمات الحكومية بقرى مراكز ” وأبوتيج ساحل سليم وأبنوب والفتح” ويتكون كل مجمع من 3 طوابق “أرضي و2 علوى” ويحتوى كل مجمع على مركز تكنولوجي وسجل مدني وشهر عقاري ومكتب بريد ومكتب تموين ومكتب تضامن اجتماعي ومقر الوحدة المحلية ومقر للمجلس المحلي موجهًا رؤساء المراكز بالمتابعة الميدانية لأعمال تنفيذ المشروعات وتذليل العقبات لنهو المشروعات في توقيتاتها المحددة وتنفيذ الأعمال طبقًا للمواصفات الفنية ومعايير الجودة ووفقًا للجدول الزمني المحدد لذلك لافتاً إلى متابعته المستمرة لأعمال التنفيذ على أرض الواقع من خلال جولاته الميدانية والمفاجئة لمواقع العمل وذلك لتذليل العقبات والتحديات التي قد تواجه التنفيذ وتقديم كافة سبل الدعم الممكنة لتنفيذ معدلات انجاز أسرع خاصة مع اهتمام الدولة وأجهزتها للانتهاء من أكبر عدد من المشروعات المستهدفة للمساهمة في خدمة المواطنين خاصة في القرى.

يذكر أن المشروع القومي لتطوير الريف المصري يستهدف 7 مراكز بالمحافظة خلال مرحلته الجديدة بإجمالي 149 قرية و894 تابع ويتولى جهاز تعمير وسط وشمال الصعيد تنفيذ المشروعات الخدمية والتنموية بعدد 4 مراكز هي “ساحل سليم وأبوتيج وأبنوب والفتح” ويتولى جهاز تعمير الوادي الجديد تنفيذ المشروعات بمركزي “منفلوط وديروط” ويتولى جهاز تعمير جنوب الصعيد تنفيذ المشروعات بمركز صدفا ويتضمن تطوير شامل للبنية الأساسية والخدمات الاجتماعية والأوضاع الاقتصادية فضلًا عن تحسين أوضاع الفئات الأولي بالرعاية بتلك القرى والنجوع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى