الأخبار

محافظ المنيا يوجه رؤساء المراكز المستهدفة بالمبادرة الرئاسية “حياة كريمة” بالمتابعة الميدانية المستمرة لمعدلات التنفيذ

كتبت : مارينا نوناي 

 

قال اللواء أسامة القاضي، محافظ المنيا، إن المحافظة بجميع بأجهزتها التنفيذية تسابق الزمن من أجل الانتهاء من مشروعات حياة كريمة في 192 قرية و757 تابعا بنطاق 5 مراكز مستهدفة، والتي أطلقها السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بهدف تطوير قرى الريف المصري، مؤكداً أنه يتابع يومياً نسب التنفيذ بتلك المشروعات ، الى جانب عقد اجتماع أسبوعي، لاكتشاف المشكلات التي تظهر والعمل على حلها بشكل لحظي حتى يتم الانتهاء من المشاريع في جميع القطاعات وفقا للمعايير القياسية، وبكفاءة وجودة عالية، وبما يحقق رضا المواطن المنياوي.

 

ووجه المحافظ، رؤساء الوحدات المحلية وكافة الأجهزة التنفيذية، بنطاق المراكز التي يجرى بها تنفيذ أعمال التطوير، بالمتابعة الميدانية والتواجد على أرض الواقع والتواصل مع المواطنين داخل القرى وحل المشكلات التي تظهر أمامهم حيث يتم المرور ميدانياً على كافة المشروعات لمتابعة نسب التنفيذ وإزالة المعوقات.

 

وتنفيذا لتكليفات المحافظ، تابع اللواء أ.ح أحمد السايس، رئيس مركز ومدينة ملوي، عدداً من المشروعات الجاري تنفيذها، بقرية تونا الجبل، حيث شملت الجولة تفقد، أعمال إنشاء مدرسة تونا الجبل للتعليم الأساسي، حيثُ تم الانتهاء من أعمال البناء وجارى الانتهاء من التشطيبات الداخلية بنسبة 80٪، كما تم تفقد مجمع الخدمات الحكومي بالقرية.

 

وفي نفس السياق، تفقد اللواء محمد عزت، رئيس مركز ومدينة أبو قرقاص، عددًا من المشروعات الخدمية الجارية بقرية اتليدم، لمتابعة نسب تنفيذ المشروعات ضمن مبادرة “حياة كريمة”، حيث شملت الجولة تفقد أعمال إنشاء مجمع خدمات المواطنين بالقرية، والتي تضم مكاتب (سجل مدني– شهر عقاري– بريد – تموين)، ووحدة محلية ووحدة تضامن اجتماعي، وكذلك تفقد أعمال إنشاء مشروعات محطات الصرف الصحي بالقرية، ورفع شبكات انحدار وخطوط طرد.

 

كما تفقد عامر طه، رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة ديرمواس، أعمال تنفيذ مشروعات المبادرة الرئاسية حياة كريمة، بقري تل بني عمران، حيث تابع الأعمال الجاري تنفيذها بمحطة مياه ديرمواس بجزيرة تل بني عمران، وتنفيذ الأعمال بمدرستي تل بني عمران، وجاري عمل توسعة جناح بكل مدرسة، إلى جانب متابعة تنفيذ الاعمال بمجمع الخدمات الحكومية، وبالمجمع الزراعي، وكوبري تل بني عمران.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى