الأخبار

الممثل الإقليمي لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية : افتتاح طريق الكباش يعزز الصناعات الحرفية والتراثية فى مصر

كتبت :دنيا سمير

 

أكد الدكتور باسل الخطيب، الممثل الإقليمي لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية “اليونيدو”، إن افتتاح طريق الكباش اليوم ليس فقط حدثا تاريخيا لمصر ولكنه حدث عالمى وحدث مهم لكافة قطاعات الصناعة والاستثمار في مصر، وذلك فى تصريحات صحفية تزامنا مع افتتاح طريق الكباش بمدينة الأقصر.

وأوضح المسئول الأممى أن برنامج الشراكة المصرى بين الحكومة المصرية ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية “اليونيدو” يهتم بشكل كبير بالقطاع الحرفي، لافتا إلى أن الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسي شدد على الاهتمام بالعاملين في القطاع الحرفي فنيا وماديا ومعنويا، خاصة العاملين بالأعمال التراثية المصرية.

ولفت المسئول الإقليمي لليونيدو إلى أن ما تشهده مصر اليوم من افتتاح تاريخي لطريق الكباش في ظاهرة حدث تاريخي ولكنه أيضا حدث تنموى قوي، حيث إن تنشيط السياحة يصب في مصلحة كافة القطاعات وأهمها قطاعى الصناعة والاستثمار، بالإضافة إلى قطاع الزراعة، موضحا أن تنشيط السياحة بدوره يعزز قطاع الأغذية السياحي والذى تعمل به منظمة اليونيدو بالتنسيق والجهات المعنية وهيئة سلامة الأغذية، ويعتبر مشروع النمو الأخضر أحد أهم برامج اليونيدو والذى نعمل فيه بمحافظتى الأقصر وقنا، بالإضافة إلى تعزيز الحرف اليدوية والتراثية التي تتميز بها المدن السياحية المصرية.

وأشار المسئول الأممى إلى أن افتتاح طريق الكباش وتنشيط السياحة بمصر يدعم هذه القطاعات بشكل مباشر، وهناك أيضا صناعات واستثمارات يتم تعزيزها بشكل غير مباشر ومنها التغليف والتعبئة وقطاعات أخرى كثيرة.

وكانت محافظة الأقصر شهدت على مدار الأشهر القليلة الماضية أعمال تطوير مكثفة لرفع كفاءة البنية التحتية وتطوير وتجميل الكورنيش والشوارع والميادين بها ومشروع ترميم صالة الأعمدة بمعابد الكرنك وتطوير نظم الإضاءة بمعبد الأقصر، وترميم قاعة الـ 14 عمودا بمعبد الاقصر، والانتهاء من مشروع الكشف عن طريق المواكب الكبرى المعروف بـ طريق الكباش .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى