الأخبار

من بينهم زيادة رأس المال…قرارت مهمة للجمعية العموميةمؤسسة دار التحرير للطبع والنشر 

كتبت :- مارينا نوناي 

 

انتهت أعمال الجمعية العمومية لمؤسسة دار التحرير للطبع والنشر برئاسة المهندس عبد الصادق الشوربجي رئيس الهيئة الوطنية للصحافة رئيس الجمعية العمومية، والسادة أعضاء الجمعية الدكتور أحمد مختار والدكتورة فاطمة سيد أحمد وسامح عبد الله وأحمد محمد فؤاد والمهندسة جلستان عباس كامل ومحمد عبد الراضي والدكتور محمد توفيق ومحمد منير و أحمد سعداوي وإسلام شفيق ومحمود حسنين ومحمود أحمد عبد اللطيف و محمد فوزي، وبحضور مروة السيسي أمين عام الهيئة الوطنية للصحافة.

وحضر من الجهاز المركزي للمحاسبات أمل عسكر وكيل الجهاز المركزي للمحاسبات – الإدارة المركزية للرقابة المالية على المؤسسات الصحفية والأحزاب وعبير رشاد محمد وكيل وزارة بالقطاع الثاني- الإدارة المركزية للرقابة المالية على المؤسسات الصحفية والأحزاب وهند فائق راشيد رئيس القطاع الثاني- الإدارة المركزية للرقابة المالية على المؤسسات الصحفية والأحزاب ونهى أحمد بدر وكيل وزارة بالقطاع الثاني- الإدارة المركزية للرقابة المالية على المؤسسات الصحفية والأحزاب وهناء إسماعيل رئيس قطاع المكتب الفني.

 

كما حضر إياد أبو الحجاج رئيس مجلس إدارة مؤسسة دار التحرير للطبع والنشر وأعضاء مجلس الإدارة، حيث استعرض رئيس مجلس الإدارة تقرير مجلس الإدارة عن نشاط المؤسسة خلال العام المالي ٢٠١٩/٢٠١٨، واعتمدت الجمعية القوائم المالية لمؤسسة دار التحرير عن العام المالي ٢٠١٩/٢٠١٨.

 

بدأت أعمال الجمعية بكلمة من رئيس الهيئة أكد خلالها حرص الهيئة على تفعيل دور الجمعيات العمومية للمؤسسات الصحفية القومية واعتماد القوائم المالية المتأخرة، مشيراً إلى أن لجان تقصى الحقائق التي تم تشكيلها خلال العام الماضي لدراسة بعض الملاحظات في تقارير الجهاز المركزي للمحاسبات عن الميزانيات السابقة قد انتهت إلى نتائج وتوصيات وتم اعتمادها من الهيئة وإخطار المؤسسة والجهاز لاتخاذ ما يلزم من إجراءات في شأنها.

 

وأضاف الشوربجي أن الهيئة تعمل على حل الكثير من المشاكل المزمنة التي حالت دون الاستغلال الأمثل لأصول هذه المؤسسات مشيراً إلى أنه من المخطط الانتهاء من مناقشة واعتماد القوائم المالية المتأخرة في جميع المؤسسات الصحفية القومية قبل نهاية شهر يونيو المقبل ليتم بعد ذلك اعتماد القوائم في المواعيد المحددة قانونياً.

 

وأشاد رئيس الهيئة بالدور المهم للجهاز المركزي للمحاسبات لضمان حسن وسلامة أعمال المؤسسات. كما أشاد بالدور الإيجابي لأعضاء الجمعية العمومية من المنتخبين والمعينين لحرصهم على مصلحة المؤسسات الصحفية لتستمر في أداء دورها التثقيفي والتنويري والنهوض بأوضاعها المالية والإدارية.

 

كانت الجمعية العمومية لمؤسسة دار التحرير للطبع والنشر قد شهدت مناقشات مستفيضة من الأعضاء اتسمت بالشفافية الكاملة وشهدت الجمعية الموافقة على بعض القرارات، منها تشكيل لجنة تقصى الحقائق بمعرفة الهيئة لفحص ودراسة الملاحظات الواردة في تقرير الجهاز المركزي للمحاسبات عن القوائم المالية ٢٠١٩/٢٠١٨ والتي طلب فيها الجهاز تحديد المسئولية، على أن تقدم اللجنة تقريرها للهيئة الوطنية للصحافة خلال ٤٥ يوم من تاريخ تشكيلها وإخطار الهيئة والجهاز بما تتوصل إليه اللجنة من نتائج.

 

كما عقدت الجمعية العمومية اجتماعاً غير عادياً، حيث وافقت فيه على زيادة رأس المال المدفوع لمؤسسة دار التحرير بقيمة مبالغ الدعم المقدمة من الهيئة الوطنية للصحافة عن الأعوام المالية ٢٠١٩/٢٠١٨،٢٠١٨/٢٠١٧،٢٠١٧/٢٠١٦.

صلاح بريقع

المشرف العام لجريدة الفجر العربى ومسؤل المحتوى الالكترونى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى