صحة

الدكتور وليد الدالي يوضح كيفية تشخيص أمراض الأوعية الدموية الطرفية

التقدم الطبي في مجال علاج أمراض الأوعية الدموية قد تقدم كثيراً، لاسيما أنها تعتبر من أخطر الأمراض التي قد تصيب الإنسان.

أوضح الدكتور وليد الدالي أستاذ جراحة الأوعية الدموية وعلاج القدم السكري بجامعة القاهرة، إن أمراض الأوعية الدموية خاصة التي تصيب الأطراف من الضروري تشخيصها مبكراً حتى يتم السيطرة عليها وتجنب مخاطرها.

وأكد الدكتور وليد الدالي إن هناك مجموعة من الطرق التي تساعدعلى تشخيص أمراض الأوعية الدموية الطرفية منها الموجات الفوق صوتيه (دوبلكس) حيث تساعد على قياس مدة تدفق الدم وإذا كان هناك انسداد في احد الأوعية الدموية وتحدد مكاان الأنسداد، أيضا هناك مؤشر الكاحل العضدي (ABI) والذي يستخدم بعد ممارسة الرياضة لمعرفة درجة نقص الدم في الطرف المصاب، وهناك الأشعة المقطعية بالصبغة والتي تحدد مكان الإنسداد وتبين طبيعة الشرايين حتى يحدد الطبيب المختص الطريقة المثالية للعلاج.

وأشار إلي إن هناك ثمة خطوات إذا تبين وجود انسداد في الشرايين لعل أولها المشي المنتظم وإتباع نظام حياة متوازن والعمل على فقدان الوزن الزائد والإقلاع عن التدخين تماما، أما الخطوة الثانية فتتمثل في العلاج الدوائي والخطوة الثالثة والأخيرة تكون الجراحة وكل هذا يحدده الطبيب المختص.

كتبت هدي العيسوي

صلاح بريقع

المشرف العام لجريدة الفجر العربى ومسؤل المحتوى الالكترونى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى