الأخبار

«فوتوبيا» تصدر أكبر دليل تصنيفي مجاني للمصورين المحترفين في مصر

كتب : ماهر بدر 

 

أصدرت فوتوبيا” للتصوير الفوتوغرافي، أكبر دليل تصنيفي شامل بهدف تجميع وإتاحة قائمة المصورين وصانعي الصور المحترفين في مصر بشكل مجاني بالكامل لكافة المستخدمين، بالإضافة إلى توصيل كل عميل يرغب بتصوير اي منتج او خلافه بالمصورين المحترفين في هذا المجال.

وحرصت فوتوبيا على أن تتأكد من حرفية كل مصور موجود بالدليل ، و طرح أسماء مختلفة في كل مجال حتى يتسنى للشخص أن يختار ما يناسبه في أي مجال.

 

وتم طرح هذا الدليل بشكل مجاني لكل شخص يحتاج لمصور محترف في جميع المجالات و يستطيع ان يتواصل مع المصور بكل سهولة من خلال موقع فوتوبيا، حيث أن المصورين المصريين يستحقون الانتشار والدعم لابداعهم ومهنيتهم، وذلك مساهمة من مؤسسة فوتوبيا للتقدم بصناعة الصورة المحترفة في مصر.

وتعددت المجالات و التخصصات فى الموقع ما بين ( التصوير الدعائي – التصوير الجوي ولاند سكيب – هندسة معمارية (داخلية وخارجية) وصناعية. – تصوير السيارات – التصوير وثائقي والتصوير الصحفي – تصوير الأسنان والرعاية الصحية – تصوير الفعاليات والمؤتمرات – تصوير الموضة والجمال والمشاهير – الفنون التشكيلية والمعاصرة – تصوير طعام – تصوير الفنادق – تصوير السفر والوجهة – تصوير حديثي الولادة والأطفال والأسرة – الحيوانات الأليفة الحيوانات – المنتجات والتجارة الإلكترونية والمجوهرات – الرياضة – تصوير حفل زفاف وقبل الزفاف – تصوير تحت الماء – المسح التصويري).

 

وقدمت فوتوبيا نصائح لكل مستخدم للدليل وهى عناية و تأني الاختيار عن طريق تقييم المصورين أو الخدمات المقدمة من قبلهم. نوصي بشدة بمراجعة صورهم واعمالهم بعناية ومناقشة الميزانية مع المصورين و يتم الاتفاق بصفة رسمية معهم على كل التفاصيل قبل البدء بالعمل معهم. كما ننصح صناع الصورة بحفظ حقوقهم المادية عن طريق المراسلة بالبريد الالكتروني او عن طريق عقود مبرمة بينهم وبين العملاء.

 

ويعد التصوير الفوتوغرافي من أهم الصناعات المتطورة فى الوقت الحالي، نظراً لأهمية توثيق الأحداث إلى الأبد، كما أنه وسيلة للتعبير عن أفكارك للأخرين، كما أنه يعد واحد من أكثر أشكال الفن إثارة وتسلية والذي ظهر منذ زمن طويل، وخلال هذا الوقت كان له تأثير كبير على حياة الإنسان، بفضل العلم والفن قد تم تحسين التصوير الفوتوغرافي باستمرار من قبل فنانين ومخترعين وعلماء ومهندسين مختلفين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى