اخبار عالميةاقتصاد

تطبيق «اعتمرنا» يسهل رحلة المعتمرين أكثر من أي وقت مضى

 تطبيق «اعتمرنا» يسهل رحلة المعتمرين أكثر من أي وقت مضى

كتبت هدي العيسوي

يسهم تطبيق «اعتمرنا» في سلاسة وسهولة وأمان، قاصدي الحرم المكي الشريف بشهر رمضان المبارك؛ سواء للصلاة أو أداء فريضة العمرة، مع تلبية كافة متطلبات وتطلعات الزوار من داخل المملكة وخارجها.

أطلاق  تطبيق «اعتمرنا»منذ كرونا 

وكانت وزارة الحج والعمرة قد أطلقت تطبيق «اعتمرنا» أثناء جائحة كورونا بصورة مجانية على متاجر التطبيقات الإلكترونية لأجهزة أبل وأندرويد؛ وذلك لتنظيم رحلات المعتمرين بكل سهولة ويسر وأمان، وتستمر إلى الآن رغم رفع المملكة لكافة القيود المرتبطة بالجائحة، حيث لم يعد يُشترط إثبات فحص كورونا أو شهادة التطعيم ضد كورونا لدخول أراضي المملكة، إلى جانب إلغاء الحجر المؤسسي.

 تطبيق «اعتمرنا» يسهل  إجراءات إصدار تصريح زيارةالاماكن المقدسة

كما ينظم ويسهل تطبيق «اعتمرنا» إجراءات إصدار تصريح زيارة المشاعر المقدسة في مكة المكرمة، بالإضافة إلى الحرم النبوي الشريف وزيارة الروضة الشريفة، والجدير بالذكر أن التسجيل في «اعتمرنا» يتطلب بيانات جواز السفر ورقم التأشيرة، ومن ثم تحديد تاريخ ووقت الزيارة وإظهار كافة المعلومات لبدء الشعيرة بكل أريحية ويسر.

تطبيق اعتمرنا يلبّي احتياجات المعتمر
تطبيق «اعتمرنا» يسهل رحلة المعتمرين أكثر من أي وقت مضى
 تطبيق «(اعتمرنا)يلبّي احتياجات المعتمر

وصرح د. توفيق الربيعة معالي وزير الحج والعمرة بهذا الصدد قائلاً: تطبيق «(اعتمرنا) تطبيق عصري يلبّي احتياجات المعتمر ويضمن له رحلة هانئة، لا سيما في هذه الأيام الفضيلة، حيث تحرص حكومة المملكة العربية السعودية على تذليل كافة الصعاب وتسهيل أداء الشعائر بكل سهولة وأمان ويسر»، مضيفًا: «تأتي جهود المملكة للترحيب مجددًا بضيوف الرحمن بعد انقطاع نظرًا لجائحة كورونا، حيث تسخر كافة إمكانياتها لضمان سلاسة رحلتهم نحو المشاعر في هذا الشهر الفضيل، التي تعد أمنية غالية على قلوب المسلمين الذين يمثلون 25% من سكان الأرض».

 

ويُذكر أن نسبة التحصين في المملكة العربية السعودية تقارب 99% للبالغين، ما يوفّر أجواء آمنة للمعتمرين، كما تشمل جميع التأشيرات المصدرة تأميناً صحياً خاصاً بكورونا، بالإضافة لإمكانية الحصول مجددًا على التأشيرة عند الوصول لحاملي تأشيرات أمريكا وبريطانيا وشنغن، مما يسهل أداء العمرة للراغبين بذلك.

 

وبهذا الخصوص؛ صرح المؤذن عبد الله عبد الشكور بمسجد النور في مكة المكرمة قائلاً: «ما أجمل صلاة الجماعة وتراص الصفوف في المسجد الحرام وجميع المساجد، ونشكر الله على نعمة إقامة الصلاة وبث الطمأنينة في روح المصلين بعد جائحة كورونا، خصوصا زوار المملكة من كل أنحاء العالم ممن يحرصون على إقامة الشعائر وسط إخوتهم المسلمين».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى