الأخبار

السجن المشدد 10 سنوات لأربع متهمين بالشروع في قتل شاب بالمحلة

كتبت:دنيا سمير 

 

 

أصدرت محكمة جنايات المحلة الكبرى، برئاسة المستشار عادل محمد سليمان، يوم الإثنين ، حكماً بالسجن المشدد لمدة 10 سنوات لأربعة متهمين من بينهم متهم حضوري والآخرين غيابي، لشروعهم في قتل شاب وسرقته بالإكراه والاستيلاء علي هاتفه المحمول ومبلغ مالي وساعة يد، وتسببوا في بتر ذراعه اليمنى.

وترجع تفاصيل الواقعة لشهر يوليو من العام الماضي، عندما شهدت قرية محلة القصب التابعة لمركز المحلة الكبرى بمحافظة الغربية، نشوب مشاجرة بين شاب يدعى “أحمد. ا. ا” 26 عاما “المجني عليه”، و”حسين. أ. م” عاطل 33 عاما بسبب خلافات بينهما واستعان المتهم بثلاثة أشخاص آخرين وهم “السيد ع ا”، و”السيد ا م”، و”حمدي م. ا” واشتركوا في الاعتداء على المجني عليه بآلة حادة، مما أسفر عن بتر كف يده ولم يكتفوا بذلك بل أخذ احدهم اليد المبتورة واحتفظ بها وظل يلوح بها أمام المارة في الشارع.

وتوصلت التحريات الى أن المتهم كان بينه وبين المجني عليه خلافات سابقة وتم التصالح بينهما، إلا أنه بيت النية على الانتقام منه وتربص له في أحد الأراضي الزراعية وقام بالاعتداء عليه وأثناء محاولة المجني عليه الدفاع عن نفسه، باغته المتهم بضربه بالسكين أدت إلى قطع كف يده ثم قام بأخذها وقام بالمرور على أصدقاء المجني عليه والسير في الشوارع بالقرية كنوع من التباهي والانتقام، وتم تحرير محضر بالواقعة، وباشرت النيابة التحقيق وكلفت إدارة البحث الجنائي بسرعة عمل التحريات حول ظروف وملابسات الواقعة وتمكنت مباحث مركز المحلة الكبرى من القبض على المتهم وإحالته إلى النيابة بينما تمكن باقي المتهمين من الهرب، وخضع المجني عليه لجراحة عاجلة بقسم الأوعية الدموية بمستشفى طوارئ جامعة المنصورة لتوصيل الشرايين والأوردة وكف اليد لكن فشلت جهود الأطباء في إعادتها وتم بترها، وأحالت النيابة المتهم للمحاكمة وأمرت بسرعة ضبط باقي المتهمين.

وخلال جلسة اليوم استمعت المحكمة لمرافعة دفاع المتهمين والمجني عليه وطالب محامي المجني عليه بتوقيع أقصى عقوبة على المتهمين، كما استمعت المحكمة لشهادة الطبيبة الشرعية والتي أكدت أن هناك شبهة جنائية وراء إصابة المجني عليه، وفي نهاية الجلسة قضت المحكمة حضورياً بالسجن للمتهم الأول “حسين ا. م” لمدة 10 سنوات، وغيابياً لثلاثة متهمين آخرين لمدة 10 سنوات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى