الأخبار

تشريح جثة ربة منزل قتلها زوجها حرقا بمنشأة القناطر

كتبت دنيا سمير 

أمرت النيابة العامة بشمال الجيزة، بالأمس ، تشريح جثة ربة منزل لقيت مصرعها إثر إشعال زوجها النار بها، بإحدى قرى منشأة القناطر في الجيزة.

وطلبت تقرير الصفة التشريحية الخاص بها؛ للوقوف على ظروف وملابسات وفاته.

ومن ناحية أخرى، جدد قاضى المعارضات بمحكمة شمال الجيزة حبس المتهم 15 يومًا على ذمة التحقيقات.

واعترف المتهم بقتل زوجته بارتكابه الجريمة، بسبب خلافات زوجية بينهما، وذكر أنه أحضر كمية من البنزين، وتوجه إلى مكان بيعها الخضروات بالقرية، وسكب عليها البنزين وأشعل النار.

واستمع رجال المباحث لأقوال والد الضحية، الذي أكد أن خلافات كانت تجمع بين ابنته وزوجها المتهم، وأنه أشعل النار بها، وتم نقلها إلى مستشفى المطرية، لإسعافها، حيث أصيبت بحروق من الدرجة الثالثة، بنسبة 45%، وفارقت الحياة متأثرة بالإصابات التي لحقت بها، عقب إصابتها بهبوط حاد بالدورة الدموية.

وقررت النيابة العامة نقل جثة الضحية إلى مشرحة زينهم، لتشريحها، تمهيدا للتصريح بدفنها، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاه المتهم.

تلقى مركز شرطة منشأة القناطر بلاغا يفيد إشعال أحد الأشخاص النار بزوجته بقرية تابعة لدائرة المركز، انتقل رجال المباحث إلى محل الواقعة، وتبين من خلال التحريات التي أشرف عليها العقيد علي عبد الكريم مفتش مباحث قطاع أكتوبر، أن عامل سكب كمية من البنزين على زوجته خلال بيعها الخضروات بسوق القرية، وتم نقلها إلى المستشفى، إلإ أنها فارقت الحياة.

وبإعداد كمين للمتهم، تمكن المقدم إكرامي البطران رئيس مباحث مركز شرطة منشأة القناطر من ضبط المتهم، وبمواجهته اعترف بارتكاب الجريمة، بسبب خلافات زوجية بينهما، فتحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى