مقالات

إبراهيم العمدة يكتب:الدين والسماحة

إبراهيم العمدة يكتب:الدين والسماحة

 

ما شاهدناه في مسلسلات شهر رمضان المعظم هذا العام يؤكد نجاح القوة الناعمة للفن في إظهار سماحة الدين التي يعرفها كل العالم ولن أقول كل المصريين.. فقد فضحت العديد من المسلسلات الذين يتاجرون في الدين ويحولون سماحة الإسلام إلي العنف والإرهاب وهذا ما استطاعت أن تظهره مسلسلات الاختيار والعائدون وبطلوع الروح وبيت الشدة وجزيرة غمام فكل هذه المسلسلات بها خط واضح وضوح الشمس إن الدين الإسلامي هو دين السماحة والحب والرحمة والنور وليس العنف والمتاجرة.. لقد استطاع مسلسل مثل الاختيار كشف مخططات الجماعة الإرهابية التي أرادت أن تتخذ من الدين ستاراً للسيطرة علي مصر وتدميرها وكشف لنا مسلسل العائدون كيف أن الجماعات الإرهابية لا تعمل وفق فكر فقط ولكن وفق منظمات دولية وأجهزة مخابرات دول بالكامل تدعمهم من أجل تدمير مصر كشعب يعرف الدين في صحيحه ونفس الأمر حدث في مسلسل بطلوع الروح والذي لاقي الهجوم من قبل عرضه بشهر وسر الهجوم أنه يفضح هؤلاء الإرهابيين الذين يتخذون الدين حجة من أجل نشر الرعب في قلب أم وطفلها.

بينما تظهر سماحة الإسلام وقوة حبه للبشر في مسلسل بيت الشدة وكيف أن البطل معرض للاغتيال لأنه فكر بقلبه وليس بمبدأ السمع والطاعة وتتجلي السماحة في مسلسل «جزيرة غمام» وكيف تم تكوين الجماعة الإرهابية التي ظهرت من مائة عام في حين أن الحب هو الذي وقف في مواجهة هؤلاء المتشددين الذين يحاولون تطويع الدين من أجل الحكم وشهوته.. نعم المواطن تعاطف مع الحب ونبذ كل من يتاجر بالدين ليس في مصر ولكن في كل العالم العربي والإسلامي أنه نجاح الدراما في إظهار السمو والحب والانتماء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى