محافظات

محافظة دمياط تطلق مبادرة للاهتمام بذوات الهمم من النساء والفتيات

كتبت:داليا عبدالله 

 

 

 

استقبلت الدكتورة منال عوض محافظ دمياط، بمكتبها وفد من المجلس القومى للمرأة بقيادة الخبيرة الدولية الدكتورة هبة هجرس عضو المجلس، ومقررة لجنة المرأة ذات الإعاقة بالمجلس، والكاتب الصحفى عصام عبد الرحمن عضو لجنة المرأة ذات الإعاقة بالمجلس.

 

تناول اللقاء الذى جاء بحضور مروة نبيل مُقرر المجلس القومى للمرأة بدمياط، بحث سُبل تحقيق التعاون مع المجلس لإطلاق مبادرة “محافظة صديقة للنساء والفتيات ذوات الإعاقة”، والتي أعدتها لجنة المرأة ذات الإعاقة بالمجلس، والتى تستهدف إتاحة كافة الحقوق والتيسيرات أمام النساء والفتيات ذات الإعاقة، حتى تتمكن من المشاركة والأداء الأفضل واستخلاص قدراتهم الشخصية في الاندماج، والمساهمة فى بناء المجتمع، كما أن تلك المبادرة تستهدف التيسير على أمهات الأطفال من ذوى الإعاقة، وكذلك زوجة الشخص وابنة الشخص من ذوى الإعاقة.

 

وقد ناقشت الدكتورة منال عوض والدكتورة هبة هجرس آليات التنفيذ؛ لتوفير الإتاحة للنساء، والتى ستتم من خلال القيام بإجراء بسيطة فى خطوات محسوبة، وبتكلفة زهيدة مثل إتاحة أرصفة الشوارع الرئيسية، والمتنزهات والحدائق والأماكن الخدمية العامة، ودور العبادة وأيضًا تحقيق الإتاحة فى مجالات العمل والتوظيف والسكن والخدمات التثقيفية ورفع الوعي.

 

فيما وقد رحبت “محافظ دمياط” بالدكتورة هبة هجرس مؤكدة على التواصل المستمر، والتعاون الكبير والدائم مع المجلس القومى للمرأة تحت قيادة الدكتورة مايا مرسى رئيس المجلس، وذلك لدعم النساء بالمحافظة، مُشيدة بما تستهدفه المبادرة لدعم النساء من ذوات الإعاقة والأمهات لأشخاص ذوى الإعاقة، كونهم الشريحة الأكثر تهميش والأكثر احتياجا للدعم، ونظرًا لما تمثله هذه الشريحة من نسبة مجتمعية كبيرة.

 

 

وأكدت أن المحافظة على استعداد تام؛ لتقديم المزيد من الخدمات فى هذا الخصوص، بالتعاون مع المجلس القومى للمرأة وذلك فى إطار فنى ومدروس يرتكز إلى رصد واقع واحتياجات تلك الشريحة والبدء فى تلبيتها، كما أشارت إلى أن الدولة تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، قد حققت خطوات كبيرة فى دعم ملفى المرأة وذوى القدرات الخاصة خلال السنوات الاخيرة وذلك إيمانًا بدورهم الفعال فى بناء المجتمع.

 

ومن جانبها أكدت الدكتورة هبة هجرس أن الاتاحة هى الاحتياج الأكثر إلحاحًا للنساء والفتيات ذات الإعاقة والأمهات لأشخاص من ذوى الإعاقة، فلا يمكن لهذه الشريحة الحصول على أي من حقوقهن فى الخدمات العامة من تعليم وصحة وغيرها ما لم تكن المنشآت التى تقدم هذه الخدمات متاحة، كما أشادت بدور الدكتورة منال عوض؛ لدعم المرأة بمحافظة دمياط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى