اقتصادتعليم

معاونىن هيئة تدريس المصرية الروسية ضمن أفضل ١٠ مدربين بأكاديميات هواوى

 

كتب : ماهر بدر 

 

أعلن الدكتور شريف فخرى محمد عبدالنبى، رئيس الجامعة المصرية الروسية فى القاهرة بمدينة بدر، أن “شركة الإتصالات العالمية هواوى”، اختارت “المهندس مصطفى جمال محمد عبد السميع” المدرس المساعد بـ”كلية الإدارة والتكنولوجيا المهنية والحاسبات” فى الجامعة من ضمن أفضل عشر مدربين بـ”مجال الذكاء الإصطناعى” لعام (2021) على مستوى أكاديميات هواوى بجميع الجامعات المصرية.

أضاف رئيس الجامعة المصرية الروسية فى القاهرة بمدينة بدر، أنه تم اختيار المهندسة “رحاب حسن محمد سراج” المعيدة فى “كلية الهندسة – قسم هندسة الاتصالات” بالجامعة من ضمن أفضل عشرة مدربين فى مجال الشبكات لـ”عام 2021″ على مستوى أكاديميات هواوى بجميع الجامعات المصرية.

 

أشار الدكتور شريف فخرى محمد عبدالنبى، أن هذا الاختيار و التكريم من قبل شركة هواوى؛ جاء نتاجاً للعدد الكبير من الطلاب الذين تم تدريبهم خلال الفترة الزمنية المحددة والبالغ عددهم (370) طالب، بالاضافة الى عدد الفصول التى تم فتحها للمدرب وعدد الطلاب الذين استطاعوا اجتياز الإمتحان الدولى والبالغ عددهم (41) طالب من الجامعة، و حصول طلاب من المتدربين على الميداليات الفضية والبرونزية وتأهل أحدهم للمنافسة على المستوى الدولى فى المسابقة التى سيتم التصفية لها فى الصين.

 

 

فى سياق متصل، أوضح الدكتور هشام فتحى، المشرف العام على الأكاديمية والمشرف على إنشاء كلية الذكاء الإصطناعى بالجامعة، أن أكاديمية هواوى داخل الحرم الجامعى حصلت على المركز الثانى من بين أكاديميات الجامعات الخاصة المصرية لعام 2021.

 

من جانبه أفاد الدكتور تامر صالح، المدير التنفيذى لأكاديمية هواوى بالجامعة المصرية الروسية، بأن الجامعة لديها خبرات متميزة من العلماء وأعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم على مستوى الجامعات المصرية والدولية.. موضحاً أن إنجازاتهم تظهر فى مختلف المجالات التدريبية والعلمية والبحثية، ويحققون نجاحات تسعد بها إدارة الجامعة والمنتسبون إليها.

لفت الدكتور تامر صالح، أن هذا النجاح يُشجع ادارة الجامعة على الإستمرار فى توجهها نحو التحفيز؛ لتدريب المزيد من طلاب تكنولوجيا المعلومات والإتصالات لمنتسبى الجامعة وخريجيها والمتدربين من طلاب وخريجى الجامعات الأخرى؛ لتحقيق نتائج أفضل فى مسابقة هواوى لتكنولوجيا المعلومات والإتصالات فى العام المقبل.. موضحاً أن الهدف الأسمى الذى نسعى للوصول إليه هو تطوير شباب الجامعة وإعداد جيل واعد تعتمد عليه الدولة فى خطتها لـ”التنمية المستدامة”.

 

الجدير بالذكر، أن “المهندس مصطفى جمال محمد عبد السميع” يعمل مدرساً مساعداً بالجامعة المصرية الروسية فى “كلية الإدارة والتكنولوجيا المهنية والحاسبات”، وحصل على شهادة الماجستير فى تخصص “الذكاء الإصطناعى” بالإضافة إلى نشره أبحاثاً علمية دولية فى هذا التخصص.

 

مما يذكر، أن “المهندسة رحاب حسن محمد سراج” تعمل معيدة بـ”الجامعة المصرية الروسية” فى كلية الهندسة وبعد التخرج التحقت بمنحة مقدمة من المعهد القومى للإتصالات “NTI” فى “مجال الشبكات” وتقوم حالياً بتحضير الماجيستير بمجال “الشبكات”.

صلاح بريقع

المشرف العام لجريدة الفجر العربى ومسؤل المحتوى الالكترونى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى